انطلاق التصفيات الأولية لجائزة بن فقيه للقرآن الكريم “اقرأ”

تنطلق في النصف الثاني من أكتوبر الجاري التصفيات الأولية لجائزة بن فقيه للقرآن الكريم بمشاركة أكثر من 600 طالب وطالبة على مستوى المحافظات، حيث من المقرر أن يشارك 52 طالباً وطالبة من المحافظة الشمالية ضمن ثلاثة فروع للحفظ والتي ستعقد تصفياتها في مركزين هما مركز عبدالرحمن أجور لتعليم القرآن الكريم للذكور ومركز نافع المدني لتعليم القرآنالكريم للإناث، تليها المحافظة الجنوبية التي شارك فيها 183 طالبا وطالبة ومن المقرر أن تنعقد تصفياتها في مركز شيخان وشريفة الفارسي للذكوروالإناث معا والكائن بمنطقة البحير، تليها محافظة العاصمة والتي شاركت فيها 44 طالبة وستقام تصفياتها في مركز أم الدرداء لتعليم القرآن الكريم وأخيراً محافظة المحرق التي يشارك فيها أكبر عدد من المشاركين حيث بلغ عددهم 321 طالباً وطالبة، علما أن تصفياتها ستستمر على مدى أسبوعين وستقام تصفيات الذكور في مركز الشيخ عيسى بن علي آل خليفة بالمحرق ومركز عبدالله بن مسعود بالحد وأما تصفيات الإناث فستقام بمركز الشفاء بنت الحارث بالحد.

وبين رئيس اللجنة المنظمة الشيخ خالد المالود أن فرع الذكور يشمل ثلاثة فروع للحفظ وهي فرع حفظ خمسة أجزاء لمن أعمارهم لا تتجاوز الخمسة عشر عاماً ومن مختلف الجنسيات، فرع عشرة أجزاء لمن لا تتجاوز أعمارهم الثمانية عشرة عاما ومختلف الجنسيات، وفرع خمسة عشر جزءا والعمر مفتوح للمواطنين فقط.

وأما فرع الإناث فيشتمل على ثلاثة فروع للحفظ وهي فرع حفظ ثلاثة أجزاء لمن أعمارهن لا تتجاوز الخمسة عشر عاما ومن مختلف الجنسيات، فرع حفظ خمسة أجزاء لمن لا تتجاوز أعمارهن الثمانية عشرة سنة ومختلف الجنسيات، وفرع حفظ عشرة أجزاء والعمر مفتوح للمواطنات فقط.

وأوضح المالود أن التصفيات الأولية ستستمر إلى نهاية شهر نوفمبر ويقوم عليها نخبة من المنظمين والمحكمين المعتمدين من قبل إدارة شؤون القرآن الكريم بوزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف، مبيناً أن الجائزة تهدف إلى الاهتمام بكتاب الله الكريم والعناية بحفظه وتجويده وتشجيع أبناء البحرين من شباب وفتيات على الإقبال على كتاب الله حفظاً وعناية وتدبراً، وإبراز القدرات المتميزة ومكامن الإبداع لدى حفاظ القرآن الكريم.

وأشار المالود إلى أن شركة بن فقيه للتطوير العقاري قد رصدت جوائز قيمة بآلاف الدنانير للثلاثة الفائزين الأول بكافة الفروع، كما رصدت جائزة كبرى وهي الأولى من نوعها على مستوى المسابقات القرآنية الوطنية والعالمية وهي عبارة عن سبيكة ذهب واحد كيلوغرام تفوق قيمتها 12 ألف دينار كقيمة سوقية لكلا الفائزين من الجنسين مساهمة من الشركة بدعم حفظة كتاب الله تعالى وتشجيعا على بالاهتمام به حفظاً وتلاوة.

نقلا عن: موقع أخبار الوطن

عن الكاتب