“الصاعدي” يهدي إنجازه العالمي في مسابقة القرآن الكريم لخادم الحرمين

تصوير: عمار الأحمدي

أقيم مساء أمس حفل تكريم للقارئ الشيخ عبدالله صلاح الصاعدي الحربي، الفائز بالمركز الأول في مسابقة القرآن الكريم الدولية، والتي أقيمت في كرواتيا، تحت إشراف الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمنطقة المدينة المنورة.

وشهد الحفل حضور كبير من أبناء المدينة المنورة، وفي مقدمتهم مجموعة من أئمة المسجد النبوي الشريف، ووكيل الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي الدكتور علي بن سليمان العبيد، ومدير جمعية تحفيظ القرآن بالمنطقة، وعدد كبير من مديري الدوائر الحكومية والجمعيات الخيرية ومشايخ ورجال أعمال المنطقة.

وبدئ الحفل بآيات من القرآن الكريم وكلمة لراعي الحفل رجل الأعمال مدني سليمان الأحمدي، ومن ثم كلمة المحتفى به الفائز بالمسابقة والتي بدأها بالثناء والشكر والعرفان لوالديه على الدور الكبير الذي أوصله إلى هذه المكانة.

وقال “الصاعدي” إن الدافع الرئيس لوصوله هو دعمهما وتشجيعهما له وخص بالذكر والدته التي كانت تشجعه وتشد من عزمه في كل مسابقة أو محفل وتسهر الليالي من أجل أن يصل إلى ما هو عليه الآن، وكذلك المعلمون الذين تتلمذ على أيديهم.

وقد شكر كذلك حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله، حيث قال إن هذه الدولة والتي أقيمت على نهج الكتاب والسنة قد وفرت لنا جميع الإمكانيات، وإنه يهدي هذا الفوز لمقام خادم الحرمين الشريفين حفظه الله تعالى.

وقال رجل الأعمال مدني الأحمدي إن فكرة إقامة هذا الحفل هي تشجيع لأبنائنا المتميزين في حفظ كتاب الله وتلاوته، وإن هذا الاحتفال ليس باسمه فقط بل هو باسم أهالي المدينة وما هو إلا واحد منهم، وقد شكر الجميع على تفاعلهم وحضورهم الذي وصفه بالمتميز وليس بغريب على أبناء طيبة الطيبة.

1

2

3

4

5

6

7

8

 

 

نقلا عن: صحيفة سبق الإلكترونية.

عن الكاتب