“جائزة الشارقة للقرآن الكريم” تفتح باب التسجيل الإلكتروني

أعلنت مؤسسة القرآن الكريم والسنة الحكومية في الشارقة فتح باب التسجيل الإلكتروني أمام المواطنين والمقيمين من مختلف الأعمار للمشاركة في الدورة الـ 21 لـ”جائزة الشارقة للقرآن الكريم والسنة النبوية”٬ والتي تقام خلال شهر أكتوبر من كل عام تحت رعاية الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

وتتكامل الجائزة مع رؤية المؤسسة في تشجيعها على حفظ القرآن الكريم وفهم السنة النبوية لجميع الأعمار والشرائح المجتمعية من الكبار والصغار والذكور والإناث.

وفتحت المؤسسة باب المشاركة لمن تنطبق عليهم شروط المسابقة للتسجيل فيها حتى يوم 28 من شهر أكتوبر الجاري من خلال موقعها الإلكتروني www.learnquran.gov.ae تمهيدا لإجراء المنافسات والتصفيات بين المتقدمين في كل فئة.

ورصدت مؤسسة القرآن الكريم والسنة جوائز قيمة لكل فروع المسابقة تصل إلى مليون درهم برعاية حصرية من جمعية الشارقة التعاونية التي قدمت مليون درهم لدعم الجائزة لتمثل رافدا متواصلا لتشجيع فئات المجتمع على الحفظ والمشاركة في فئاتها.

وتقسم الجائزة إلى قسمين: الأول على مستوى الإمارات في فئتي القرآن الكريم والسنة النبوية ومسابقة أصحاب الهمم، بينما الثاني يقام على مستوى إمارة الشارقة ومخصص لفئتي الأئمة والمحفظين والأم الحافظة وفرع المراكز الخاصة والحلقات القرآنية.

وأكد سلطان مطر بن دلموك رئيس مجلس مؤسسة القرآن الكريم والسنة المطهرة في الشارقة أن المؤسسة فتحت باب المشاركة إلكترونيا للمرة الأولى منذ إطلاق الجائزة٬ وذلك ضمن سياستها للارتقاء بالخدمات وجعل المشاركة أكثر مرونة سواء للذكور أو الإناث من المواطنين والمقيمين لكل المستويات والأعمار الراغبين في المشاركة في مختلف فئات الجائزة عبر موقع المؤسسة الإلكتروني.

وأوضح أن الجائزة تهدف إلى حث مختلف شرائح المجتمع والمنتسبين للحلقات القرآنية على حفظ القرآن الكريم وأصول التجويد وتبيان أهمية تعميق حفظ كتاب الله في نفوس الشباب والناشئة.

وأضاف أن المؤسسة سعت من خلال تنظيم هذه المسابقة على مدى 21 عاما لترسيخ القيم الإسلامية الفاضلة وتحفيز الأجيال الناشئة من الذكور والاناث على الالتزام بدينها وإدراك واجباتها تجاه عقيدتها ورسالتها الإسلامية بجانب إيجاد روح التنافس في مجال حفظ القرآن الكريم والتشجيع على بذل المزيد من الجهد والوقت للحفظ والتلاوة والاهتمام بسنة المصطفى صلى الله عليه وسلم فضلا عن تكريم المتميزين من حفظة القرآن الكريم والأحاديث النبوية .

وأعرب ابن دلموك عن تقديره للشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي على رعايته للجائزة ولجهود المؤسسة والقائمين عليها ودعمه المتواصل، مقدما شكره لجمعية الشارقة التعاونية على رعايتها السنوية لجوائز الجائزة.

 

نقلا عن: موقع العين.

عن الكاتب