أكتوبر 2012

حفل بالوادي الجديد لتوزيع جوائز مسابقة أهل القرآن

نظمت الدعوة السلفية  مسابقة أهل القرآن لحفظة القرآن الكريم علي أربعة مستويات لكل مستوي ثلاث جوائز وهي عمرة للمركز الأول في كل مستوي و500 جنيه للمركز الثاني في كل مستوي و300 جنيه للمركز الثالث في كل مستوي وهي تعد أضخم مسابقة قرأن أقيمت بالمحافظة .

و نظمت مسابقة بعنوان أنصر نبيك تحت شعار ” إلا تنصروه فقد نصره الله ” والتي قسمت الي خمسة مستويات المستوي الأول المرحلة الابتدائية والمستوي الثاني المرحلة الإعدادية والمستوي الثالث المرحلة الثانوية والمستوي الرابع المرحلة الجامعية والمستوي الخامس العاملين بالقطاع الحكومي وهي عبارة عن ورقة أسئلة وزعت بالمدارس والكليات والمصالح الحكومية .

وقال  الدكتور محمد حامد المشرف علي المسابقة ومسئول لجنة التصحيح أنه أشرف علي اعداد الاسئلة اللجنة العلمية بالدعوة السلفية و بلغ عدد المتقدمين بإجاباتهم قرابة 7 ألاف متسابق في جميع المستويات وأضاف قائلا قمنا بعد ذلك بتشكيل لجان لتصحيح الأوراق والتي استغرق تصحيحها عشرة أيام جري العمل فيها علي قدم وساق وشارك في التصحيح 30 مصححاً وأجري السحب العلني علي الفائزين حيث تم تسليم من 10 الي 20 جائزة لكل مستوي .

حضر الحفل الشيخ محمد شوقي مسئول الدعوة السلفية بالمحافظة والمهندس صلاح منزهي احد كبار الدعاة بالمحافظة والشيخ مؤمن مرعي أمين حزب النور بالمحافظة ونائب مسئول الدعوة بالمحافظة والحاج علاء الدين عبد اللطيف عضو مجلس الشعب السابق عن حزب النور .

شهد الحفل حضورا حاشداً بلغ بضعة ألاف وأعرب الجميع عن سعادتة بفكرة المسابقة و تبرع أحد الحضور بأربعة عمرات بخلاف العمرات التي تم توزيعها كما تبرع آخر بخمسمائة جنيه كجوائز إضافية للمسابقة .

نقلا عن موقع وكاله انباء اونا

“الحرية والعدالة” بدمياط يكرّم حفظة القرآن الكريم

الحرية والعدالة بدمياط

نظمت امانة حزب الحرية والعدالة بقرية الروضة بمحافظة دمياط مساء أمس حفلا لتكريم حفظة كتاب الله تحت رعاية الدكتور طه الدسوقى حبيشى والدكتور عبد الهادرى مسيره .

وكرمت اللجنة خمس مستويات من الحفاظ على النحو التالى، حافظ القرآن كاملا وحافظ لثلاثة ارباع القرآن وحافظ لنصف القرآن والحافظ لربع القرآن وتم ايضا تكريم كل من يحفظ ولو جزء يسير من القرآن الكريم.

كما ساهم أهل القرية بالتبرعات المالية فى الجوائز التى وزعت على المتسابقين والتى تعدت الثلاثين ألف جنيه.

حضر الحفل امين عام رابطة علماء الازهر الشريف بدمياط ولفيف من علماء الازهر ومحفظى القرآن بالقرية، وعلى هامش الحفل تم تكريم الشيخ عبد الرازق عوض عبد الواحد شيخ القرية ومعلمها .

نقلا عن موقع صدى البلد

توزيع مصاحف «القران الكريم» على الفنادق في إسطنبول

وزعت مديرية الثقافة والسياحة في إسطنبول 19 ألفا و600 نسخة من القرآن الكريم، تتضمن تفسيرا باللغة الإنجليزية على الفنادق السياحية في المدينة.

وأفادت المديرية بأن التوزيع تم بناء على طلب الفنادق، تلبية لاحتياجات السياح المسلمين، من مختلف أنحاء العالم، حيث مول المشروع أحد رجال الأعمال الأتراك، مشيرة إلى أن مجموعات فندقية ذائعة الصيت، طلبت نسخا لفنادقها المنتشرة في عدد من المحافظات التركية.

وأوضحت المديرية لوكالة الأناضول التركية للأنباء، أن الطلبات لا تزال تتوالى من بعض المؤسسات السياحية، مشيرة إلى أن هذه الخطوة مثال يحتذى، داعية المؤسسات الخيرية والجهات والمحسنين الراغبين في دعم الفكرة، المساهمة في نجاحها.

نقلا عن موقع جريده الشروق

الشيخ الصفار يفتتح معرض «زيان القران» في مهرجان الدوخلة

أفتتح الشيخ حسن الصفار مساء السبت معرض «زيان القرآن» المخصص للتراث القرآني ضمن فعاليات مهرجان الدوخلة الثامن المقام على شاطئ بلدة سنابس في جزيرة تاروت..

المعرض أحتوى على مخطوطات ومقتنيات إسلامية نادرة وجزء من أستار الكعبة المشرفة والمحفوفة بخيوط الذهب كما وجدت نسخ متنوعة من القرآن الكريم تنوعت بين التاريخية وغيرها المترجم لجل لغات العالم.

وأعتبر المدير التنفيذي للمهرجان والمشرف على المعرض سعيد ال طلاق بأن المعرض أحد مفاجأت الدوخلة لزوارها هذا العام، مؤكداً أنه شخصياً قد ساهم فيما يقارب الخمس سنوات لجمع بعض مقتنيات المعرض، وبمشاركة المهتمين بالمخطوطات خرجنا بهذه النتائج.

واضاف ال طلاق ان معرض القرآن الكريم احتوى على مخطوطات احدثها يعود لمئة وخمسين سنة، مشيرا الى انه جمع خلال السنوات الخمس الماضية، كل ما له صلة في القرآن الكريم، وشرع في إعداد برنامج متكامل.

وتابع: أصبح لدينا 26 مخطوطاً قرآنياً، موزعة على مساحة 800 متر، إضافة إلى قبة مسجد ومحراب، وباب قديم، نحتت عليها آيات قرآنية، وأيضاً نماذج لكسوة الكعبة، إضافة إلى الصوتيات والتكنولوجيا التي خدمت في نشر القرآن الكريم، وأيضاً 32 مصحفاً مترجماً من إنتاج مطبعة الملك فهد، ومصاحف مطبوعة حديثة.

وأشار ال طلاق الى توسع العمل على معرض القران الكريم الذي يحتوي مخطوطات فريدة من نوعها وذات تاريخ عريق ومميز يعود تاريخ بعضها لمئات من السنين.

نقلا عن موقع جريده راصد الاخباريه

مؤتمر دولي لحديقة القرآن نوفمبر القادم

تعقد حديقة القرآن الكريم مؤتمرها الدولي الثاني في بداية شهر نوفمبر القادم بمشاركة نخبة من علماء الدين والطبيعة والبيئة والنبات والتصميم والفن الإسلامي والبحوث والعلوم العلمية حيث يجري العمل في بناء الحديقة وتصميمها وتجهيزاتها على قدم وساق لتباشر دورها ورسالتها التوعوية والعلمية والبيئية والبحثية.

ويشارك في المؤتمر الثاني مجموعة من العلماء منهم الدكتور عبدالله المصلح رئيس هيئة الإعجاز العلمي بالمملكة العربية السعودية والدكتور جابر القحطاني عميد إحدى كليات الصيدلة بالمملكة، ومن قطر فضيلة الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العام لعلماء المسلمين وفضيلة الدكتور علي محيي الدين القره داغي، بالإضافة إلى علماء آخرين متخصصين من أندونيسيا وماليزيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وغيرهم من العلماء العرب في تخصصات ذات علاقة بموضوع المؤتمر.

وتسهم مثل هذه الفعاليات في نشر الوعي المحلي والإقليمي والدولي بالنباتات المذكورة في القرآن الكريم والسنة والحديث النبوي الشريف بما يدعم تطوير الحديقة وتحقيق التواصل بين الثقافات.

ويعنى الحديث عن حديقة القرآن الكريم في قطر عن الطب النبوي والألوان التي ذكرت في القرآن الكريم وعلاقة ذلك بالطب النفسي وعلم الروائح والأحاسيس وجمال الأشجار والزهور والنبات والبيئة وحمايتها والبذور وصونها كما جاء في سورة يوسف عليه السلام “تزرعون سبع سنين دأبا فما حصدتم فذروه في سنبله إلا قليلا مما تأكلون” مع البحث في علاقة وارتباط كل ذلك بالمناخ والرياح والمياه والأشجار، وهي علوم قائمة بذاتها حاليًا وتعكس في مضامينها رسالة حديقة القرآن الكريم ورؤيتها وفلسفتها. وتحرص الحديقة على المشاركة في كل الفعاليات والمعارض والمؤتمرات ذات الصلة التي تقام في قطر، كما أنها تسعى إلى بناء شراكات متعدّدة مع الكثير من الجهات المعنية بالدولة ومنها على سبيل المثال مركز قطر للطاقة والبيئة والتطلع للتعاون مع كل الجهات حتى غير المسلمة.

ويحظى مشروع حديقة القرآن الكريم بترحيب كبير في المجتمع القطري باعتباره مشروعًَا رائدًا لنشر المعرفة والتوعية بأهمية البحث العلمي والمصطلحات النباتية وشرحها.

وجرى إنجاز مشتل وبنك خاص لحفظ بذور النباتات التي ذكرت في القرآن الكريم والأحاديث النبوية وذلك في درجة حرارة تصل إلى 20 درجة مئوية تحت الصفر بحيث يمكن حفظ هذه البذور لزراعتها في أي وقت وزمان.

ستكون الحديقة عند الانتهاء منها مشروعًا متكاملاً تزرع فيها جميع النباتات المشار إليها في القرآن الكريم والسنة النبوية والتي تختلف بيئاتها من صحراوية إلى بيئات شرق آسيا والبحر الأبيض المتوسط، منوهة بأن هذا الهدف هو أحد أهم ما ترمي إليه المؤتمرات التي عقدت وستعقد حول الحديقة.

وبدأت الحديقة مع مطلع العام الدراسي القادم أي مع بداية شهر سبتمبر 2012، برنامجًا مكثفًا بالمدارس يستهدف توعية الطلبة بقطاع الزراعة والبيئة وبأهداف الحديقة مع إجراء استفتاء للتعرف على رؤاهم وتوقعاتهم بشأنها.

ويبذل الخبراء والمختصون داخل مشتل وبنك البذور جهودا كبيرة ومنها على سبيل المثال طرق تغليف البذور بعد تنقيتها وفرزها عبر غرابيل هزازة خاصة وبحسب قُطر كل بذرة، ثم حفظها وكذلك زراعة ورعاية الشتلات التي تتراوح بين 20 إلى 25 نبتة ذكرت في القرآن الكريم والأحاديث النبوية والسنة الشريفة. وبينت أن أياً من هذه النباتات لديه أكثر من صنف ومنها على سبيل المثال نبات البصل الذي يتفرع منه 14 صنفاً.

ومن النباتات المزروعة داخل المشتل، السدر والنخيل والطلح المنضود “الموز” والقسط الهندي والتين والزيتون والحبة السوداء والزنجبيل والثوم والحناء والأترجة التي قال فيها الرسول الكريم، صلى الله عليه وسلم “مثل الْمؤمن الذي يقرأ القرآن مثل الأترجة، ريحها طيب، وطعمها طيب. ومثل المؤمن الذي لا يقرأ القرآن مثل التمرة لا رِيحَ لَهَا، وطعمها طَيِّبٌ، وَمثل المنافق الذي يقرأ القرآن ْمثل الريحانة، رِيحُهَا طيب، وَطعمها مر، ومثل المنافق الذي لا يقرأ القرآن مثل الحنظلة ليس لها ريح، وطعمها مر”.

وتحرص حديقة القرآن الكريم عند اكتمال بنائها ومباشرة رسالتها على زيادة الوعي المجتمعي بأهمية النبات في حياة الإنسان وبالبيئة وبالتراث الثقافي الإسلامي وبجميع المصطلحات النباتية ومبادئ صون البيئة والطبيعة كما جاء في القرآن الكريم والسنة والحديث النبوي الشريف وكذلك رفع المستوى العلمي المعرفي لدى المجتمع في قطر والربط بين الدراسات والتراث الإسلامي وتاريخ وإنجازات علماء النبات من المسلمين وكذا الوعي بمكافحة التلوث سيما أن النباتات عنصر مهم من حيث امتصاصها لثاني أكسيد الكربون وبث الأوكسجين في الجو مع العمل على ربط كل ذلك بالتقنيات والابتكارات العلمية الحديثة.

وقالت: إنه بناء على كل ذلك “سيكون لدراساتنا وأبحاثنا مرجع علمي موثوق وذي مصداقية”.

نقلا عن موقع جريده الرايه

20 ألف جنيه لدعم مسابقة القرآن الكريم وعمره للفائز الأول بكفر الشيخ

شهد المهندس سعد الحسينى محافظ كفر الشيخ حفل توزيع جوائز مسابقة حفظة القرآن الكريم بقرية الشبكة مركز سيدى سالم والتى نظمتها مديرية أوقاف كفر الشيخ والجمعية الشرعية بالقرية، وقد شملت المسابقة خمسة مستويات، الأول حفظ القران الكريم كاملا والمستوى الثانى حفظ ثلاثة أرباع من القرآن الكريم والمستوى الثالث حفظ نصف القرآن والمستوى الرابع حفظ ربعه، والمستوى الخامس حفظ ما تيسر من القرآن، وقد تقدم لهذه المسابقة 800 متسابق فاز منهم 700 متسابق.

وقرر المحافظ دعم هذه المسابقة بمبلغ عشرين ألف جنيه من صندوق الخدمات بالمحافظة ومنح المحفظ الطالب محمد عبد الوكيل شاهين الحاصل على المركز الأول فى حفظ القرآن الكريم على مستوى مركز سيدى سالم جائزة عمرة له وذلك تشجيعا وتحفيزا لحملة القرآن الكريم، كما كرم المحافظ الفائزين بالمستويات الأولى خلال هذا الحفل وسط حشد كبير من أولياء الأمور وأهالي القرية.

نقلا عن موقع جريده المصريون

اختتام دورة تدريبية خاصة بمهارات قراءة القرآن الكريم وتجويده بعدن

اختتمت بمحافظة عدن اليوم دورة تدريبية خاصة بمهارات قراءة القرآن الكريم وتجويده ،نظمتها ادارة تحفيظ القران الكريم بوزارة التربية والتعليم .
تلقى خلالها 14مشاركا ومشاركة من محافظات لحج، ابين، حضرموت ،عدن على مدى 5 ايام عددا من الموضوعات ذات الصلة بمفاهيم الدليل الإرشادي للمعلمين لبرنامج قراءة وتحفيظ القرآن الكريم والأساليب المثلى لتنمية مهاراتهم في الاعتماد على الوسائل الحديثة لتربية وتعليم الطلاب.
واشارت رئيسة شعبة التدريب والتأهيل بمكتب التربية والتعليم بعدن مايسة عشيش لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) الى أهمية الدورة في تعزيز الدور التنويري والإرشادي للمعلمين في مجال توعية الطلبة بمبادئ الدين الإسلامي الحنيف المستند على الاعتدال والوسطية والسماحة وتحصينهم من افكار الغلو والتطرف .. موضحة أن الهدف من الدورة بناء قدرات المشاركين وتنمية مهاراتهم بطرق علوم القران الكريم تلاواته وتجويده وحفظه لخدمة النشء .

نقلا عن موقع سبأنت

محافظ كفر الشيخ يكرم حفظة القرآن الكريم

شهد المهندس سعد الحسينى محافظ كفر الشيخ، حفل توزيع جوائز مسابقة حفظة القرآن الكريم بقرية الشبكة مركز سيدى سالم، والتى نظمتها مديرية أوقاف كفر الشيخ، بالتعاون مع الجمعية الشرعية بالقرية.
وشملت المسابقة، خمسة مستويات، الأول حفظ القرآن الكريم كاملا، والمستوى الثانى حفظ ثلاثة أرباع من القرآن الكريم، والمستوى الثالث حفظ نصف القرآن، والمستوى الرابع حفظ ربعه، والمستوى الخامس حفظ ما تيسر من القرآن، حيث تقدم لهذه المسابقة 800 متسابق فاز منهم 700 متسابق.
وقرر محافظ كفر الشيخ، دعم هذه المسابقة بمبلغ عشرين ألف جنيه من صندوق الخدمات بالمحافظة، حيث تم منح المحفظ الطالب محمد عبد الوكيل شاهين الحاصل على المركز الأول فى حفظ القرآن الكريم على مستوى مركز سيدى سالم جائزة عمرة له، وذلك تشجيعا وتحفيزا لحملة القرآن الكريم، كما تم تكريم الفائزين بالمستويات الأولى، وسط حشد كبير من أولياء الأمور وأهالى القرية.

نقلا عن موقع جريده اليوم السابع

الندوة العالمية تنظم مسابقة قرآنية في كردستان

نظم مكتب الندوة العالمية للشباب الإسلامي في إقليم كردستان – العراق مسابقة في حفظ وتجويد القرآن الكريم، شارك فيها 95 متسابقاً وتضمنت التنافس في حفظ جزء إلى 15 جزء.
وفاز في المسابقة 80 متسابقاً، وجرى في ختامها تكريم الفائزين في حفل كبير أمَّه أكثر من 200 طالب ومعلم للقرآن الكريم، وألقيت خلاله كلمة بعنوان : (حق القرآن على أهل القرآن)، وتوجه المتحدثون بالشكر للندوة العالمية للشباب الإسلامي على تنظيم هذه المسابقة وعلى جهودها الملحوظة في إقليم كردستان – العراق.
ووزعت الهدايا والجوائز على الفائزين الأول والثاني والثالث في كل جزء من أجزاء المسابقة واختتم الحفل بمجموعة من الأدعية المأثورة.
وكانت الندوة أقامت في وقتٍ سابق ملتقيات تربوية لشباب كردستان – العراق شارك فيها أكثر من 400 طالب، واستهدفت نشر الوعي الثقافي والعلمي بينهم، وبناء قدراتهم وتعريفهم ببرامج وأنشطة الندوة التنموية في إقليمهم.

نقلا عن موقع جريده البلاد

مسابقة ثقافية وتكريم حفاظ القران الكريم وفريق رياضي

تحت عنوان ” التعاون اساس الحياه ” وبحضور عاقل حي النور وكبار شخصيات الحي وجمع غفير من أبناء وأهالي المنطقه أقام كلا من حلقات النور لتعليم القران الكريم و فريقا الزمالك والشباب بحي النور الندوه الشبابية الاولى تحت عنوان ” بدلها “.

 وحثت الندوة الحاضرون جميعا ولاسيما الشباب على استغلال ايام العشر الاول من ذي الحجة,بمشاركة  الشيخ صالح بن عبد الله باجرش والشيخ  يوسف بن فاضل.

 وتخلل الندوه مسابقة ثقافية للحضور قدمها محمد عرفان با يعشوت .

 وفي نهاية الحفل تم تكريم الشباب القائمين على الندوه وهم حلقات النور لتعليم القران الكريم و فريقا الزمالك و الشباب بحي النور.

نقلا عن موقع صحوه نت